حمام النفيسة

  • 0

حمام النفيسة

يكون حمام النفيسة في اليوم السادس بعد الولادة، لتستعد هذه الأخيرة لحفل العقيقة أو الأسبوع الأول للمولود . و تذهب النفيسة إلى الحمام رفقة مجموعة من السيدات من عائلة زوجها و رفقة أمها ، و الكل يصلي على النبي مع الزغاريد . ويأخذن معهن سطلا من الكريصات و إبريقين من القهوة و الحليب و البيض المسلوق و الشموع و البخور و الملح . تدخل النفيسة إلى قبة الحمام مسبوقة بسيدتين ، واحدة تحمل شمعة مشتعلة و الأخرى ترش طريقها بالملح مع الزغاريد . وقبل الولوج إلى قبة الحمام ، تشرب النفيسة كأسا من الماء حتى لا تسرق مرضعة أخرى قد تكون في الحمام حليبها حسب المعتقدات القديمة . وتغتسل النفيسة تحت ضوء الشموع. و كلما انطفأت شمعة ، توقد أخرى. و تقوم الكسالات بغسل النفيسة . و في الأخير ، يقمن بتدليك كل مفاصلها و ضمها بعضا لبعض مع بعض الحركات تمكن النفيسة من استرجاع بعض قواها. و في القبة الخاصة بارتداء الملابس ، يوزع البيض المسلوق و الكريصات و القهوة و الحليب على كل من دخل الحمام في تلك اللحظة . ثم تبخر النفيسة و كل الحاضرات. و تستفيد الكسالات من قدر مهم من المال يبعثه الزوج لهن



Répondre

Catégories

Rechercher une recette